106.8 fm
البث المباشر

عربي ودولي

رفض مغربي لمشاركة رياضية إسرائيلية في تظاهرة بأكادير

رفض مغربي لمشاركة رياضية إسرائيلية في تظاهرة بأكادير

أثارت مشاركة لاعبات جودو إسرائيليات في تظاهرة دولية بمدينة أكادير جنوب المغرب غضب واستهجان المغاربة.

وتداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي شريط فيديو للحظة تتويج لاعبة إسرائيلية ورفع العلم وعزف النشيد الإسرائيليين في إحدى القاعات التي احتضنت المنافسة.

وشاركت تسع لاعبات جودو ووفد يضم ستة مرافقين يمثلون إسرائيل في بطولة الجائزة الدولية الكبرى للجودو في دورتها الأولى التي يحتضنها المغرب.

وعُزف النشيد الإسرائيلي عدة مرات خلال تتويج ثلاث لاعبات بذهبية وبرونزيتين، في سابقة هي الأولى من نوعها في المغرب، مما دفع بعض الحاضرين لمغادرة القاعة تعبيرًا عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني، فيما خلفت هذه الوقائع صدمة في صفوف مناهضي التطبيع، وأغضبت رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

ونفى عمدة مدينة أكادير المغربية المنتمي لحزب العدالة والتنمية صالح المالوكي، علاقة المجلس المحلي الذي يرأسه بتنظيم هذه المسابقة أو علمه بجنسيات الوفود المشاركة فيها.

وأشار إلى أن المجلس دعم تنظيم هذه التظاهرة الدولية بالمغرب لما تخلقه من رواج سياحي، لكنه لم يكن على علم بتفاصيل الوفود المشاركة، بل إنه تفاجأ بمشاركة الصهاينة في هذه المسابقة، مشيرًا إلى أن موقفه من الكيان الاسرائيلي ومن التطبيع معه معروف وثابت.