106.8 fm
البث المباشر

فلسطين اليوم

الخطر يتهدد مستشفى النجار جراء تفاقم ازمة الوقود

الخطر يتهدد مستشفى النجار جراء تفاقم ازمة الوقود

هوا نابلس- أعلن مشفى الشهيد أبو يوسف النجار بمحافظة رفح جنوب قطاع غزة ما اسماه اشارة الخطر جراء قرب نفاذ الوقود داخل المولدات الكهربائية في المشفى، حيث لم يتبق سوى ما يكفي لتسعة ايام فقط.

وقال مدير المشفى د. عاطف الحوت ان تفاقم الازمة ونفاذ الكميات المتبقية من الوقود خلال 9 ايام، تعني حرمان 250 ألف نسمة يترددون على أقسام المشفى كالباطنة والجراحة والعظام والاطفال وغسيل الكلى والأنف والاذن والحنجرة والعيادة الخارجية وقسم الطوارئ بمعدل 400 مريض يوميا.

وأكد خلال مؤتمر صحفي بالمشفى اليوم الاربعاء ان احتياج المشفى من الوقود شهريا يبلغ 22 الف لتر بواقع 740 لتر يوميا لتشغيل المولد الكهربائي في المشفى بقدرة 500 kva.

واعتبر ان انقطاع التيار الكهربائي لأكثر من 16 ساعة وتفاقم ازمة الوقود تعني حرمان 85 مريض بالفشل الكلوي من جلسات الغسيل اليومية والاسبوعية مايعني تعرض حالاتهم الصحية الى مضاعفات خطيرة وكارثية.

وأوضح ان استمرار هذه الازمة تؤثر على عمل الطواقم الطبية في المستشفى والتأثير المباشر على الخدمة المقدمة، مايعني تأجيل اجراء العمليات الجراحية والفحوصات المخبرية وفحوصات الدم وتوقف عمل قسم الاشعة والخدمات المساندة كالتعقيم والغسيل.

وأشار الى ان الطواقم الهندسية والفنية في المستشفى بدأت ببذل جهودا استثنائية، وتفعيل الاجراءات التقشفية القاسية لإطالة امد الكمية المتبقية من الوقود، ولكن تلك الاجراءات قد لاتفي بالمطلوب مع ازدياد ساعات انقطاع التيار الكهربائي.

وأعرب عن امله بتحرك فوري وعاجل من قبل المؤسسات المانحة والمنظمات الدولية والاغاثية، لتطويق الازمة وسرعة توفير كميات ثابتة ومنتظمة من الوقود حتى لا نكون جميعا أمام لحظات صعبة تزيد من معاناة مرضانا وحرمانهم من حقوقهم العلاجية.