بعد حالة الهلع التي أصابت الإسرائيليين، مؤخرا، خشية تفشي فيروس كورونا المستجد وفرض الحجر الصحي، أكدت سلطات الاحتلال، مساء اليوم السبت، أن محلات بيع المواد الغذائية ستظل مفتوحة.

وأعلن مدير عام وزارة الصحة موشيه بار سيمان طوف، في بيان مقتضب، أن محلات بيع المواد الغذائية ستظل مفتوحة، في جميع السيناريوهات المحتملة.

ووفقا لما نقل موقع “عرب 48″، فإن طوف ناشد الإسرائيليين بعدم الهجوم على المحال التجارية التي شهدت خلال الأيام الماضية اكتظاظا استثنائيًا، والتصرف بمسؤولية والاستجابة الأجهزة الرسمية المختصة.

ومنذ أيام، تشهد المتاجر الكبرى في إسرائيل ازدحاما غير مسبوقا من قبل الزبائن لشراء مواد التنظيف والمواد الغذائية والسلع الاستهلاكية، على وقع الشائعات التي راجت حول وقف تدفق السلع والمنتجات الغذائية والتموينية إلى الأسواق المحلية وإغلاق المحال التجارية.

بدوره، أكد رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أن “شبكات المواد الغذائية لديها مخزون كبير”، وأن “استيراد المواد الغذاء سيستمر”، موضحا أنه لا حاجة لتخزين الطعام.

وكان موقع “واللا” العبري، قد أكد أن المناقشات التي أجرتها الوزارات الحكومية اليوم السبت لبحث سبل مواجهة انتشار فيروس كورونا، تم النظر في اتخاذ تدابير إضافية تتضمن تقليص النشاط الاقتصادي.

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، في وقت سابق اليوم، عن تسجيل حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع عدد المصابين في البلاد إلى 164 إصابة. وقالت الوزارة في بيان صدر عنها، إن “من بين إجمالي المصابين 4 تماثلوا للشفاء، وحالتان خطيرتان، و10 متوسطة”.

عرب 48

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here